عنوان جديد لمراسلة جريدة هوارة 44 :masterhouara44@gmail.com         الرباط تطلب تأجيل زيارة بان كيمون للصحراء             الملك يوافق على عزل القاضي الهيني             وزير الشوكولاطة يرد على وزير الكراطة:الله يعطينا وجهك             تأجيل القمة العربية في المغرب لهذا السبب             قصة البيتبول الذي تسبب في إقالة بنهيمة من الخطوط الملكية المغربية             بوعزيزي جديد يحرق نفسه أمام مكتب وكيل الملك بأكادير             بلاغ هام للمغاربة بخصوص فيروس زيكا             الشقوري المعتقل المغربي السابق بمعتقل غوانتنامو يشكر كل من وقفوا بجانبه بعد مغادرة السجن             المجرمون ومخالفي قانون السير في مواجهة كاميرات المراقبة بالدارالبيضاء             حكومة بنكيران تغير لهجتها التهديدية للأساتذة المتدربين وتظهر ليونة جديدة لحل المشكل             وستر يونيون تتحالف مع فايبر لتحوبل الأموال بالمغرب             نشرة الأخبار التي تضمنت تدشين الملك لمحطة نور 1 تحقق نسب مشاهدة عالية للأولى             أخنوش والعماري وراء إقالة الزاكي من المنتخب             رونالدو يثير غضب إدارة الريال بصورة مع صديقته الايطالية مفترشا حصيرة مغربية             المدرب المرتقب للمنتخب الوطني يصل إلى المغرب             الجامعة تصرف مبلغا مهما للزاكي بعد إقالته             فايسبوكيون غاضبون بعد حصول نبيل عيوش على وسام فرنسي             الجسمي يعود لجمهوره بعمل مغربي من توقيع العنزي             تعيين ابنة مستشار الملك محمد السادس وزيرة للثقافة بفرنسا             افتتاح المعرض الدولي للكتاب بالمغرب والامارات ضيف شرف             وَا أَسَفِي على أَسْفِي             فضيحة عمرانية بأولاد تايمة بطلاها نائب من البيجيدي ورئيس قسم.             جمعيات المجتمع المدني بجماعة سيدي موسى الحمري تندد بالوضع المأساوي الذي يعيشه المركز الصحي.             تارودانت: جمعية ايت مسري تحتفي بطلبة العلم الشرعي بتاويالت             هدايا غريبة لكبار المرشحين لجائزة أوسكار             نيمار يصدم عمالقة القارة العجوز بـفيسكا بارسا             مستعملو آيفون يقاضون شركة آيبل بسبب خطأ 53             مصرية تدعي أنها دابة آخر الزمان…             الكحريتة وآبار مقدسة وومومياوات فرعونية.. طرق مصرية للتخلص من العقم والعنوسة             البلاستيك يتسبب في السرطان وخفض الهرمونات في الجسم             إبتكار عملية كيماوية لتحويل البشرة السوداء إلى بيضاء!             أدلة جديدة قوية على إرتباط زيكا بتشوه المواليد             هاكر يعترف: اقتحمت موقع الاف بي أي             وزير الصحة اللبناني ينصح المواطنين بالتخفيف من «التبويس» إلا في حالات الضرورة             جهود لتعزيز البنيات التحتية بجماعة سيدي بوموسى أولادتايمة             الوزير بوهدود في حضرة طلبة إبن زهر             لماذا سربت عفاريت وتماسيح الجامعة خبر إقالة الزاكي في الجمع العام؟             صفحات التشهير بفتيات تيزنيت على الأنترنت تصل إلى البرلمان             بعد كلمة أوباما في المسجد .. من هو الرئيس الامريكي الذي أخفى إسلامه عن شعبه؟             السيسي يمشي على سجادة حمراء امتدت لعدة كيلومترات ويطالب المصريين بالتقشف             اجتماع لجنة جائزة المغرب للكتاب برسم سنة 2016             قضية وفاة لاعب الكرة زكرياء بليغ بالمحمدية تخرج وزارة الصحة عن صمتها بفتح تحقيق             الفقيه الريسوني ينتقد الامارات بسبب وزيرة السعادة الجديدة             فايسبوكيون يطالبون بنزع الجنسية من أبيضار            

هوارة وجيرانها

فضيحة عمرانية بأولاد تايمة بطلاها نائب من البيجيدي ورئيس قسم.


جمعيات المجتمع المدني بجماعة سيدي موسى الحمري تندد بالوضع المأساوي الذي يعيشه المركز الصحي.


تارودانت: جمعية ايت مسري تحتفي بطلبة العلم الشرعي بتاويالت


جهود لتعزيز البنيات التحتية بجماعة سيدي بوموسى أولادتايمة


الوزير بوهدود في حضرة طلبة إبن زهر


رئيس بلدية أولادتايمة يتبرع بالكاطكات وسكان الكرسي يسقطون في البالوعات


جماعة سيدي بوموسى: المعارضة تطرح إشكالا قانونيا..والسلطة تلزم الحياد السلبي


ساكنة دوار الحدب بسيدي موسى الحمري بدون كهرباء لأزيد من يومين والخطر يحدق بالساكنة


سقوط مفاجئ لأمجاد هوارة أمام أسا الزاك


وهبي يكشف عن أسباب استقالته من المجلس الجماعي لتارودانت


ألتراس جيالو بازي لمسيري شباب هوارة : من نهار جيتو والو مادرتو..غير جيابكم لعمرتو


جمعية شباب أهل الرمل تعقد أولى لقاءاتها التواصلية مع شباب المنطقة


أسبوع عن اختفاء مسن عند زيارة عائلته بأكادير


خلية اليقظة بمركز الموارد البشرية بأولادتايمة تنظم حفل نهاية الأسدس الأول من السنة الدراسية الجارية


متابعة ابن شرطي بهوارة في حالة سراح بتهمة تهشيم وجه تلميذ

 
أقلام حرة

مكتسبات الأمازيغية


سي بنكيران دِيرْها فِينْ تْجِيكْ راهْ الإنتخابات قْرّْبو!!!!


من هو عبد الإله بنكيران؟ وماذا قالوا عنه؟”


الإقرار برأس السنة الأمازيغية يوم عطلة رسمية مطلب شعبي

 
إبداعات الشباب

مشاريع النور في عهد النــور

 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
شكايات

صرخة كريمة أو صرخة نساء مغربيات

 
مساعدات اجتماعية

طلب مساعدة من اجل إنهاء معاناة السيدة نادية

 
وفيات و تعازي

تعازي أطر وموظفي المحكمة الإبتدائية بإنزكان في وفاة نائب وكيل الملك الحر الحسن

 
 

الفنان المغربي جلال جلان أحد أعمدة الأغنية الغيوانية يعانق جمهوره المغربي من جديد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 ماي 2013 الساعة 48 : 19


 

 

آيات وصفي        

يعود الفنان المغربي الكبير جلال جلان لمعانقة الجمهور المغربي بعد غياب طويل في الديار الفرنسية من خلال مهرجان موازين 2013

ويعتبر جلال جلان من أعمدة الموجة الغيوانية وأحد مؤسسيها من خلال مجموعة جيل الغيوان في سبعينيات القرن الماضي و بالضبط سنة 1974

ولد جلال جلان في خمسينيات القرن الماضي بالحي الذي خرجت منه الموجة الغيوانية،وهو الحي المحمدي و بالضبط درب مولاي الشريف الشهير،وكان قد تشبع بالفكر الثوري الذي كان سائدا في الستينيات و بداية السبعينات من خلال تردده على دار السباب الوحيدة في الحي المحمدي و التي كان يجتمع داخلها جميع رواد الموجه الغيوانية من ناس الغيوان و لمشاهب و تاكادا..

جلال جلان جرب خطواته الأولى فوق الخشبة من خلال الفرقة المسرحية – رواد الخشبة – وبعد تجربة ناجحة مع الفرقة،انتقل للاشتغال مع أحد رواد المسرح المغربي الفنان الكبير الطيب الصديقي من خلال فرقته – مسرح الناس – وذلك بعد الأحداث السياسية العصيبة التي عرفتها الدارالبيضاء سنة 1965

واستمر جلال فوق خشبة المسرح لمدة خمس سنوات إلى غاية 1970 وهي السنة السوداء في تاريخ فرقة مسرح الناس بعد فشل جولتها العربية و الأوروبية

 

بعدها غير جلان مساره الفني نحو الغناء و بالضبط سنة 1974 عندما أسس لمجموعة جيل الغيوان بمساندة الراحل العربي باطما و الممثل الكبير محمد الخلفي

وبعد سنوات من تأسيس المجموعة،كانت الخطوة الأكبر في تاريخ جيل الغيوان هي مشاركتهم في سهرة كبرى بعد تخلف مجموعة ناس الغيوان للحضور..و ضمت السهرة كبار المطربين المغاربة كعميد الأغنية المغربية عبد الوهاب الدكالي و عندليب المغرب محمد الحياني وغيرهم،ولاقت المجموعة استحسان الجمهور الحاضر و الجمهور الذي كان وراء شاشة التلفزيون.

وبعد هذا النجاح تقاطرت العروض الفنية على المجموعة واستقرت على عرض شركة تونسية سنة 1978 انتقلت من خلاله جيل الغيوان لتونس لمدة 3 سنوات،عرفت فيها أزهى أيامها بعد مشاركاتها الناجحة في العديد من الدول العربية و الاوروبية،كم شاركت المجموعة في أهم المهرجانات التونسية الكبرى كقرطاج وسوس و بنزرت..

لكن نقطة التحول في مسار جيل الغيوان وجلال جلان هي الحادث المميت و المشكوك في أمره الذي راح ضحيته حسن بحرا وعلي الطاهري وهما من أعمدة المجموعة بعد رجوعهما من حفلة فنية بمدينة سوس التونسية.

 

بعد الحادث بأيام،قرر جلال جلان الاستقرار في الديار الفرنسية،وتغيير مساره الفني نحو مجموعة – كارت سيجور – التي كانت في بداياتها الفنية بفرنسا،حيث عرف جلال جلان النجاح من جديد مع مجموعته الجديدة من خلال أغنية – يا الرايح- التي أداها رشيد طه أحد أعضاء المجموعة آنذاك قبل الانفصال في  ما بعد.

 

وعرفت – كارت سيجور – نجاحاتها خلال فترة الثمانينات بالعديد من الدول الأوروبية وخاصة في أمريكا لكونها أول مجموعة جمعت ما هو غربي و عربي وكانت اللبنة الأولى لظهور فن الراي في جميع بقاع العالم من خلال الشاب خالد وفضيل ومامي غيرهم..

وفي التسعينيات،انتقل جلان لأنواع موسيقية جديدة،حيث كان من المؤسسين للموسيقى المختلطة – الفيزيون- وكان من أوائل الفنانين الذي مزجوا الفلكلور المغربي كالملحون و كناوة مع الموسيقى العالمية من خلال تعامله مع المعلمين الكبار في فن كناوة كالمعلم باكبو مولاي حمد و المعلم عبد الكبير ميشان و المعلم حجوب وغيرهم،كما تعامل مع العديد من الفنانين المغاربة كالفنانة سمية عبد العزيز من خلال ألبوم – سمية تغني ناظم الغزالي-

وفي سنة 2002 أعاد جلال جلان إحياء مجموعته الأم جيل الغيوان مع كوكبة من الفنانين الشباب،وأدخل عليها تغييرات من حيث التيمات الموسيقية كثرات الملحون و الغيواني شعبي و الفلكلور الحساني بالإضافة إلى التيمات العالمية،كالجاز و البلوز و الروك..

وفي أواسط الألفينات ظهرت عدة مجموعات مغربية تحت مسمى جيل الغيوان أبرزها مجموعة من مدينة سلا و التي انتحلت الاسم الفني لمجموعة عمرت قرابة 40 سنة،وفي تصريحه لهوارة 44 قال جلال جلان أنه سيتخذ جميع الإجراءات القانونية ضد هته المجموعات التي لم تحترم التاريخ الفني للأعضاء المؤسسين لجيل الغيوان و أنه سيقدم مجموعة جيل الغيوان الحقيقية في مهرجان موازين بليلة الأغنية الغيوانية لتوضيح  اللبس الذي أصاب الجمهور من خلال قرصنة اسم المجموعة.

ويضرب جلال جلان موعدا فنيا مع عشاق جيل الغيوان على منصة  سلا يوم الجمعة 24 ماي على الساعة التاسعة ليلا وبعدها سيكون جلال جلان ضيفا على العديد من المحطات الإذاعية الخاصة بعد سنين من الغياب و التغييب الإعلامي عن الساحة الفنية المغربية..


 

 


1924

0






 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



عيد الموسيقى يكمل عقده الثالث

الرباط تحتفي بليلى علوي

الرباط تحتفي بعلوي

مهرجان كناوة يبقى وفيا لجمهوره

عمر الرداد يعود من بوابة السينما

مهارات الزواج الناجح

الثورة المصرية في رمضان

الفنانون التونسيون المهمشون يعودون عبر بوابة قرطاج

الثمن الاقتصادي للثورات العربية

نزاع الدارجة و الفصحى

المغرب بلد عريق

بعد انتقاده كل عام، التليفزيون المغربي يعد بالفرجة في رمضان

كيف تم الإستفتاء على الدستور

الفنان المغربي الكبير حمادي عمور يقول: احب الصحافة و أكره رجال السياسة

الثلث الناجي في البرلمان المغربي يعود مرة أخرى

قصة مجموعة إزنزارن مع الإعلام الرسمي ولعبة الاختفاء والظهور

الاسواق المغربية تلتهب مع بداية الشهر الفضيل

أسباب فشل ثورة 20 فبراير بالمغرب

على المظلوم أن يعتذر لظالمه

التلفزيون المغربي يضيع فرصة تاريخية لمصالحة مشاهديه





 
قناة 44

النسخة المغربية لفيلم قصير عن الأعمى المتسول..بكلمات بسيطة نستطيع..


بعد جدل عطيني صاكي..الداودية تعود بالصنطيحة


ضربوها بعوينة جات على فمها


زبال وبخير


فيديو جديد للفتاة التي اعترضت موكب الملك


طفل يقفز من السطح بتشجيع من والده


شاب يسجن حبيبته في قبر مدة 8 شهور بلا ثياب لسبب غريب


نمر يهاجم عاملا داخل احدى المدارس بالهند


الملل جا من العكز و العكز حلف على المغاربة لا طلقهم


لأول مرة شاهدوا أجواء عرس مختلط بين مغربية وخليجي


ولد مينة العوجة يخلق الرعب بمكناس


شمكارة يعتدون على عجوز أمام الملأ


نداء إنساني عاجل


صحراوية ترمي الملك برسالة أثناء مرور الموكب الملكي


سرقة احترافية لمحل بيع واصلاح الهواتف بمرتيل


صرخة مغاربة من ألمانيا: خليونا نعيشوا في سلام


ما سيحدث في سوريا كما أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم


محاولة أخرى فاشلة لنصَّاب 800 درهم بمدينة الدشيرة أكادير


هندي يتفوق على الستاتي ب28 إصبعاً ويعتبر نفسه محظوظاً


قرود تتسلق مدرسة سعودية وتثير الذعر بين التلاميذ

 
رأي و آراء

وَا أَسَفِي على أَسْفِي


التوظيف والاضافة في الدين الاسلامي


حالة من الارتباك والصراع في إسرائيل


التاريخ لايصنعه إلا الزعماء الأبطال

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة وجيرانها

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة