عنوان جديد لمراسلة جريدة هوارة 44 :masterhouara44@gmail.com         الوزير بنعبد الله مطالب بالإستقالة بعد فشله في توفير برتوش لبنحماد             حماد القباج مرشح في دائرة كيليز فهل سيدافع عن الحانات والملاهي أم سيطالب بإغلاقها             صوتوا لرمز الحرباء             شباط يخلق المفاجأة ويقرر عدم الترشح في قلعته الانتخابية خوفا من الهزيمة             وزير المالية يكشف أسباب تأخر انطلاق الأبناك الإسلامية بالمغرب             بان كي مون يحذر من نشوب حرب بين المغرب و البوليساريو             البوليساريو تدفع بأسلحتها الثقيلة نحو الحدود مع المغرب واستنفار قوي بموريتانيا             المخابرات الإسبانية ترفع حالة استنفارها بعد اقتناء المغرب دبابات أمريكية             وحدات من الجيش المالي تعترض شاحنات مغربية و تختطف سيدتين             الدار البيضاء.. تفاصيل اقتحام دائرة أمنية والاعتداء على موظفين بالسلاح الأبيض             جامعة الأمم المتحدة: المغرب مهدد بالجفاف والمجاعة وكوارث طبيعية أخرى             قضية بنحماد وفاطمة تدخل منعطفا جديدا بعد قرار الزوجة المفاجئ             بالفيديو..الكوميدي فتاح يعتذر عن إسائته لبنكيران والرباح والروخ وبوطازوت             أول حصة تدريبية للمنتخب المغربي بألبانيا             رسميًا.. المغربي بوفال إلى ساوثمبتون الإنجليزي في أغلى صفقة في تاريخ النادي             تحذير.. هذه هي الخطة الأصولية التي ينوي البيجيديون تطبيقها ليلة الإنتخابات             بن كيران للشباب :لا توظيفات وللمقبلين عن التقاعد لا تراجع عن 65 سنة وللموظفين لا زيادة في الأجو             الشيخ ‘الكتاني: عجيب أن يترشح القباج باسم المصباح و الإسلام انتهك في حكومة بنكيران             ‘أبو النعيم يخرج عن صمته في قضية فاطمة وعمر: الإختلاط أوقع ‘التوحيد و الإصلاح في المحظور             فرض يتيم وكيلا للائحة حزب المصباح بالبرنوصي يثير سخطا وغليان في صفوف مناضلي الحزب             بلقايد ينتقم من الشيخ المغراوي ويدعم غريمه القباج ويتسبب في أزمة بحزب المصباح بمراكش             غليان وسخط داخل الاشتراكي الموحد بسبب مشاركة منيب في نشاط إحدى الجمعيات             حركة التوحيد والإصلاح تعوض فاطمة وعمر بأوس وعزيزة             توقيف ضابط شرطة لتورطه في قضية تتعلق بالسكر العلني والتسبب في حادثة سير خطيرة             شاب أمازيغي من تافراوت يخلق الحدث بالفايسبوك بزواجه بفتاة أوروبية عن قصة حب             نائبة رئيس حكومة سبتة المحتلة المغربية الأصل ترد على منتقدي خلعها للحجاب             سابقة بالمغرب..أصغر رئيس جماعة بالمغرب يحرج المسؤولين الكبار بهذا الاجراء             الإعلان عن أول المصابين المغاربة في زلزال إيطاليا             الصفريوي أمام القضاء بتهمة النصب باسم الملك محمد السادس             غضب رجال الدرك بعد اعتقال دركي الطريق السيار وترك من أعطاه الأوامر بدون محاسبة             زيرو فساد مع الخليجيين تغزو مواقع التواصل الإجتماعي             التيجيني يخرج عن صمته ويقدم روايته حول علاقته بالمخابرات             اتهامات لـسعد المجرد بسرقة لحن وفكرة فيديو كليب أغنيته الجديدة ‘غلطانة             تصنيف قاري وعالمي جديد للأندية الوطنية             تخفيضات جديدة بمكتبة وراقة بورحيلة بأولادتايمة             قاعة رياض الأفراح عين صداق أولادتايمة بمواصفات رائعة وجودة عالية             الحكم 4 أشهر على إمام مسجد بورزازات إتهم بالفساد             حرفة بوك لا يغلبوك             تارودانت: لقاء شبابي تشاوري بمقر حزب التقدم والاشتراكية             رحيل عثمان البارودي أسطورة شباب هوارة             حركة التوحيد والإصلاح تتاجر بالدين وفاطمة النجار و بنحماد مكبوتين جنسيا             شاطئ القصر الملكي بأكادير يلفظ جثتين لرجل أمن ومخزني             حركة التوحيد و الاصلاح تتخلى عن مآزرة فاطمة وعمر أمام المحكمة             التوحيد والإصلاح تمتنع عن مساندة عمر وفاطمة أمام المحكمة            

إعلانات

تخفيضات جديدة بمكتبة وراقة بورحيلة بأولادتايمة


قاعة رياض الأفراح عين صداق أولادتايمة بمواصفات رائعة وجودة عالية

 
هوارة وجيرانها

تارودانت: لقاء شبابي تشاوري بمقر حزب التقدم والاشتراكية


رحيل عثمان البارودي أسطورة شباب هوارة


جماعة الفساد والمفسدين


رهانات فريق شباب هوارة في الموسم الكروي الجديد


زينب قيوح صدقات لا ديدي لا حب الملوك


الوزير الشبح لن يترشح لانتخابات أكتوبر ويكتفي بتقاعد وزاري مريح


ساكنة أولاد تايمة تنتفض ضد فواتير كهرباء خيالية


هل يأخد المجلس الجماعي لزاوية سيدي الطاهر المباردة ويناقش ملف المقالع


جماعة الكردان تسجل اكبر عملية تزوير في تاريخها


بودلال يدفع بكريمته المصون لانتخابات 7 من أكتوبر بعد قرار منعه من الترشح


خلافات داخل الاستقلال بجهة سوس بسبب الانتخابات الجزئية لمجلس المستشارين


جلسة خمرية بضواحي أولاد تايمة تتحول إلى جريمة قتل


نبيل بنعبد الله في زيارة لإقليم تارودانت لمواجهة المواطنين وشحن مناضليه المرشحين للانتخابات التشري


تارودانت: سوق الثلاثاء بين الماضي والحاضر بسيدي الطاهر


التلاعب في منح الجمعيات يثير غضب المعارضة والساكنة ضد رئاسة بلدية الكردان المنتمية لحزب بنكيران

 
إبداعات الشباب

سكون السكينة

 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
شكايات

إلى السيد وزير العدل والحريات المحترم

 
مساعدات اجتماعية

نداء عاجل…مي فتيحة تحتاج عملية قبل 25 يوليوز حتى لا تضيع آخر فرصتها للعلاج

 
وفيات و تعازي

شيخ القراءات السبع بالمغرب يرحل في صمت

 
 

الفنان المغربي جلال جلان أحد أعمدة الأغنية الغيوانية يعانق جمهوره المغربي من جديد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 ماي 2013 الساعة 48 : 19


 

 

آيات وصفي        

يعود الفنان المغربي الكبير جلال جلان لمعانقة الجمهور المغربي بعد غياب طويل في الديار الفرنسية من خلال مهرجان موازين 2013

ويعتبر جلال جلان من أعمدة الموجة الغيوانية وأحد مؤسسيها من خلال مجموعة جيل الغيوان في سبعينيات القرن الماضي و بالضبط سنة 1974

ولد جلال جلان في خمسينيات القرن الماضي بالحي الذي خرجت منه الموجة الغيوانية،وهو الحي المحمدي و بالضبط درب مولاي الشريف الشهير،وكان قد تشبع بالفكر الثوري الذي كان سائدا في الستينيات و بداية السبعينات من خلال تردده على دار السباب الوحيدة في الحي المحمدي و التي كان يجتمع داخلها جميع رواد الموجه الغيوانية من ناس الغيوان و لمشاهب و تاكادا..

جلال جلان جرب خطواته الأولى فوق الخشبة من خلال الفرقة المسرحية – رواد الخشبة – وبعد تجربة ناجحة مع الفرقة،انتقل للاشتغال مع أحد رواد المسرح المغربي الفنان الكبير الطيب الصديقي من خلال فرقته – مسرح الناس – وذلك بعد الأحداث السياسية العصيبة التي عرفتها الدارالبيضاء سنة 1965

واستمر جلال فوق خشبة المسرح لمدة خمس سنوات إلى غاية 1970 وهي السنة السوداء في تاريخ فرقة مسرح الناس بعد فشل جولتها العربية و الأوروبية

 

بعدها غير جلان مساره الفني نحو الغناء و بالضبط سنة 1974 عندما أسس لمجموعة جيل الغيوان بمساندة الراحل العربي باطما و الممثل الكبير محمد الخلفي

وبعد سنوات من تأسيس المجموعة،كانت الخطوة الأكبر في تاريخ جيل الغيوان هي مشاركتهم في سهرة كبرى بعد تخلف مجموعة ناس الغيوان للحضور..و ضمت السهرة كبار المطربين المغاربة كعميد الأغنية المغربية عبد الوهاب الدكالي و عندليب المغرب محمد الحياني وغيرهم،ولاقت المجموعة استحسان الجمهور الحاضر و الجمهور الذي كان وراء شاشة التلفزيون.

وبعد هذا النجاح تقاطرت العروض الفنية على المجموعة واستقرت على عرض شركة تونسية سنة 1978 انتقلت من خلاله جيل الغيوان لتونس لمدة 3 سنوات،عرفت فيها أزهى أيامها بعد مشاركاتها الناجحة في العديد من الدول العربية و الاوروبية،كم شاركت المجموعة في أهم المهرجانات التونسية الكبرى كقرطاج وسوس و بنزرت..

لكن نقطة التحول في مسار جيل الغيوان وجلال جلان هي الحادث المميت و المشكوك في أمره الذي راح ضحيته حسن بحرا وعلي الطاهري وهما من أعمدة المجموعة بعد رجوعهما من حفلة فنية بمدينة سوس التونسية.

 

بعد الحادث بأيام،قرر جلال جلان الاستقرار في الديار الفرنسية،وتغيير مساره الفني نحو مجموعة – كارت سيجور – التي كانت في بداياتها الفنية بفرنسا،حيث عرف جلال جلان النجاح من جديد مع مجموعته الجديدة من خلال أغنية – يا الرايح- التي أداها رشيد طه أحد أعضاء المجموعة آنذاك قبل الانفصال في  ما بعد.

 

وعرفت – كارت سيجور – نجاحاتها خلال فترة الثمانينات بالعديد من الدول الأوروبية وخاصة في أمريكا لكونها أول مجموعة جمعت ما هو غربي و عربي وكانت اللبنة الأولى لظهور فن الراي في جميع بقاع العالم من خلال الشاب خالد وفضيل ومامي غيرهم..

وفي التسعينيات،انتقل جلان لأنواع موسيقية جديدة،حيث كان من المؤسسين للموسيقى المختلطة – الفيزيون- وكان من أوائل الفنانين الذي مزجوا الفلكلور المغربي كالملحون و كناوة مع الموسيقى العالمية من خلال تعامله مع المعلمين الكبار في فن كناوة كالمعلم باكبو مولاي حمد و المعلم عبد الكبير ميشان و المعلم حجوب وغيرهم،كما تعامل مع العديد من الفنانين المغاربة كالفنانة سمية عبد العزيز من خلال ألبوم – سمية تغني ناظم الغزالي-

وفي سنة 2002 أعاد جلال جلان إحياء مجموعته الأم جيل الغيوان مع كوكبة من الفنانين الشباب،وأدخل عليها تغييرات من حيث التيمات الموسيقية كثرات الملحون و الغيواني شعبي و الفلكلور الحساني بالإضافة إلى التيمات العالمية،كالجاز و البلوز و الروك..

وفي أواسط الألفينات ظهرت عدة مجموعات مغربية تحت مسمى جيل الغيوان أبرزها مجموعة من مدينة سلا و التي انتحلت الاسم الفني لمجموعة عمرت قرابة 40 سنة،وفي تصريحه لهوارة 44 قال جلال جلان أنه سيتخذ جميع الإجراءات القانونية ضد هته المجموعات التي لم تحترم التاريخ الفني للأعضاء المؤسسين لجيل الغيوان و أنه سيقدم مجموعة جيل الغيوان الحقيقية في مهرجان موازين بليلة الأغنية الغيوانية لتوضيح  اللبس الذي أصاب الجمهور من خلال قرصنة اسم المجموعة.

ويضرب جلال جلان موعدا فنيا مع عشاق جيل الغيوان على منصة  سلا يوم الجمعة 24 ماي على الساعة التاسعة ليلا وبعدها سيكون جلال جلان ضيفا على العديد من المحطات الإذاعية الخاصة بعد سنين من الغياب و التغييب الإعلامي عن الساحة الفنية المغربية..


 

 


2171

0






 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



عيد الموسيقى يكمل عقده الثالث

الرباط تحتفي بليلى علوي

الرباط تحتفي بعلوي

مهرجان كناوة يبقى وفيا لجمهوره

عمر الرداد يعود من بوابة السينما

مهارات الزواج الناجح

الثورة المصرية في رمضان

الفنانون التونسيون المهمشون يعودون عبر بوابة قرطاج

الثمن الاقتصادي للثورات العربية

نزاع الدارجة و الفصحى

المغرب بلد عريق

بعد انتقاده كل عام، التليفزيون المغربي يعد بالفرجة في رمضان

كيف تم الإستفتاء على الدستور

الفنان المغربي الكبير حمادي عمور يقول: احب الصحافة و أكره رجال السياسة

الثلث الناجي في البرلمان المغربي يعود مرة أخرى

قصة مجموعة إزنزارن مع الإعلام الرسمي ولعبة الاختفاء والظهور

الاسواق المغربية تلتهب مع بداية الشهر الفضيل

أسباب فشل ثورة 20 فبراير بالمغرب

على المظلوم أن يعتذر لظالمه

التلفزيون المغربي يضيع فرصة تاريخية لمصالحة مشاهديه





 
قناة 44

مهاجرة مغربية تقلد فاطمة النجار وتشمت فيها بطريقة بشعة


رد خطييييير على الفضيحة الجنسية لحركة التوحيد والإصلاح


فضيحة جديدة لدركي آخر يفرض دفع 700 درهم على مهاجر مغربي


مواطنة مغربية: الخطوط الملكية المغربية كارثة عظمى


أحمد المرزوقي يقصف القصر الملكي : الملك هو المسؤول عن تردي الأوضاع في المغرب


القاضي الهيني لبنكيران والعدالة والتنمية: وظفتو ولادكم بشكل غير قانوني وقهرتو ولاد الشعب بالزرواطة


المخطط الإرهابي الذي أفشلته المخابرات المغربية في منطقة الكركرات


شجار عنيف بشاطئ كارابلانكا بالحسيمة


قادوس يصرط شابين في المسبح البلدي بمكناس


كوميديا مغربية: ما بقي من 300


قيمة اﻷوسمة الملكية المغربية, بهاد الحساب حتى لبنى أبيضار خاصها وسام ملكي


سكيزوفرين و تفاصيل واقعة اعتقال بنحماد والنجار بشاطئ المنصورية في وضعية جنسية


حزب العدالة والتنمية وفضيحة الخيانة والفساد


تعليق ناري للتيجيني على نكاح الصباح لقيادييي التوحيد و الإصلاح


الريسوني:عمر بن حمّاد وفاطمة النجّار كانا يدبران زواجهما المرفوض عائليّا


الزواج العرفي في المغرب


الفرق بين الدرك في فرنسا وخروقات الدرك الملكي في المغرب


المغرب والأولمبياد.. الشوهة!


الانتهــاء من تصوير فيلم أمريكي قرب المقبرة الاسرائيلية التي تم تفجيرها في تفجيرات 16 ماي


البطالة علينا حق

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة وجيرانها

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 

»  إعلانات

 
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة