عنوان جديد لمراسلة جريدة هوارة 44 :masterhouara44@gmail.com         بعد تعنث لشكر,, حزب جديد قديم يخرج من رحم الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية             ضريف زعيم حزب الديمقراطيين الجدد يتحرش ببنكيران على طريقة شباط ولشكر             الحليمي يعود للمساهمة في أرق بنكيران             الصندوق خوا.. بوليف يقتني 200 رادار جديد لمراقبتكم في الطريق             ناشطون أمازيغ يطلقون عريضة الكترونية لمطالبة بنكيران وبلمختار بتعميم تدريس الأمازيغية             الشاعرة أسماء بنكيران رئيسة للجمعية المغربية للثقافة والفنون بأكادير             مهندس صعود شباب خنيفرة للقسم الأول مدربا جديدا للنادي القنيطري             رودي فولر ينافس الزاكي غريمه القديم في مونديال 86 على ضم كريم بلعربي             بنعطية يقارن بين شوارع المغرب و شوارع ألمانيا             اعتقال معلم على خلفية انتحار شيخ بنواحي تارودانت             عمال ضيعة حنصالة يتعرضون لشتى أنواع الإهانة وأعمال البلطجة من طرف أعوان قيوح             استمرار التوتر حول مقاطعة التلاميذ للدراسة بإعدادية سيدي الطاهر             برنامج جديد لسير القطارات أيام عيد الأضحى             جدل بين المصريين بعد وفاة الممثل خالد صالح             كيف تعرف أن هاتفك الذكي مخترق... ؟             اعتقال النجمة أماندا بينز بسبب المخدرات             أحلام تخلق الحدث وتسب الصحافة             ضريف "عراب" الديمقراطيين الجدد في ضيافة "لاماب".. الملك وراء تأسيس حزبنا             هرقل رومانيا".. أقوى طفل في العالم'فيديو             عشر حقائق ضاعت في حكاية قضية 'طباخة إقامة الوالية'             وجدة: السلطة “ترفض انتماء” استاذ لجمعية لانه من العدل والإحسان             لأول مرة بالمغرب .. إجراء عمليتي استبدال كاحلي مريضتين بفاس             كنت إسلاميا»..رواية تزعزع أركان حزب 'العدالة والتنمية' وحركة 'التوحيد والإصلاح'»‎             شباط لا يحترم مرجعية حزب الاستقلال             المرأة المغربية المهاجرة في ظل الأزمة الإسبانية             الأتون الامريكى للعرب             الناجي: السياسيون يتعلقون بالملك كزورق نجاة مخافة انجرافهم             الاختباء وراء الملك.. لعبة السياسيين المفضلة~             الحكومة الإسبانية ترفع طعن رسمي على إجراء استفتاء كاتالونيا             تدابير وحملات لتفادي الازدحام بالطرق وحوادث السير في أيام العيد             أشهر فنان عازب بالعالم يختار المغرب لقضاء شهر العسل مع زوجته اللبنانية             جيمس بوند يختار أن يكون ديكتاتورا في المغرب !             الفنان عموري مبارك يصارع مرضه في إحدى مصحات الدارالبيضاء             مراهقة تمتنع عن الدراسة بعد اغتصاب صديقتها وباتت تخشى إخوتها الذكور             راقصات "الستريبتيز" تجتحن العلب الليلية بالمغرب             اعتقال طالب بالبيضاء يحمل فكر "داعش             محاولة اغتيال منظمة بكتامة بسبب صراع حول الكيف             مكناس: شاب هائج "يعض" قائد مقاطعة داخل مكتبه             بعد قرصنته من طرف هاكرز إسلامي..موقع كود يتعرض مجددا لقرصنة بورنوغرافية             مدينة تارودانت تغرق في الظلام بسبب غياب الإنارة العمومية             الجمال في بيت بنكيران.. صورة خاصة جديدة تخلق الحدث على الفايسبوك             بلمختار يجبر متقاعدي التعليم على العودة إلى العمل             الطلبة المعتقلون بفاس يعلقون الإضراب المفتوح عن الطعام في اليوم الـ44             محاكمة مهاجر مغربي وأستاذ متهمين بقرصنة 10 الاف مكالمة دولية وتحويلها إلى وطنية            

هوارة

اعتقال معلم على خلفية انتحار شيخ بنواحي تارودانت


عمال ضيعة حنصالة يتعرضون لشتى أنواع الإهانة وأعمال البلطجة من طرف أعوان قيوح


استمرار التوتر حول مقاطعة التلاميذ للدراسة بإعدادية سيدي الطاهر


مدينة تارودانت تغرق في الظلام بسبب غياب الإنارة العمومية


منتسبين لحزب الأحرار يتهمون بودلال بالديكتاتورية و الانفراد بالقرارات خلال فعاليات المؤتمر الجهوي لل

 
أقلام حرة

المرأة المغربية المهاجرة في ظل الأزمة الإسبانية


نساء عربيات تركن بصمات في الأندلس


حكومة البيجيدي ... الى اين؟


العرب سبب الحرب

 
شعر و أدب

كنت إسلاميا»..رواية تزعزع أركان حزب 'العدالة والتنمية' وحركة 'التوحيد والإصلاح'»‎

 
تاريخ و أساطير

هذا هو الكتاب الذي شن أول حملة إعلامية على المغرب

 
ضيف و حوار

الناجي: السياسيون يتعلقون بالملك كزورق نجاة مخافة انجرافهم

 
رياضة

مهندس صعود شباب خنيفرة للقسم الأول مدربا جديدا للنادي القنيطري

 
فنون

جدل بين المصريين بعد وفاة الممثل خالد صالح

 
موسيقى

أحلام تخلق الحدث وتسب الصحافة

 
منوعات

ولادة طفل مغربي ولد بدون عينين وفم وأذنين

 
سيدتي آنستي

التفاح.. حبة زرقاء للنساء

 
دليل الأسرة

كينيا: قانون جديد يسمح للرجل بتزوج ما استطاع من النساء

 
دنيا الأطفال

هرقل رومانيا".. أقوى طفل في العالم'فيديو

 
أدسنس
 
إبداعات الشباب

خريف العروبة ..؟؟

 
أخبار السوق

الصندوق خوا.. بوليف يقتني 200 رادار جديد لمراقبتكم في الطريق

 
كاريكاتير و تصوير

الدوزي و لخصم مع غزة من إسبانيا

 
البحث بالموقع
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
 

الفنان المغربي جلال جلان أحد أعمدة الأغنية الغيوانية يعانق جمهوره المغربي من جديد


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 21 ماي 2013 الساعة 48 : 19


 

 

آيات وصفي        

يعود الفنان المغربي الكبير جلال جلان لمعانقة الجمهور المغربي بعد غياب طويل في الديار الفرنسية من خلال مهرجان موازين 2013

ويعتبر جلال جلان من أعمدة الموجة الغيوانية وأحد مؤسسيها من خلال مجموعة جيل الغيوان في سبعينيات القرن الماضي و بالضبط سنة 1974

ولد جلال جلان في خمسينيات القرن الماضي بالحي الذي خرجت منه الموجة الغيوانية،وهو الحي المحمدي و بالضبط درب مولاي الشريف الشهير،وكان قد تشبع بالفكر الثوري الذي كان سائدا في الستينيات و بداية السبعينات من خلال تردده على دار السباب الوحيدة في الحي المحمدي و التي كان يجتمع داخلها جميع رواد الموجه الغيوانية من ناس الغيوان و لمشاهب و تاكادا..

جلال جلان جرب خطواته الأولى فوق الخشبة من خلال الفرقة المسرحية – رواد الخشبة – وبعد تجربة ناجحة مع الفرقة،انتقل للاشتغال مع أحد رواد المسرح المغربي الفنان الكبير الطيب الصديقي من خلال فرقته – مسرح الناس – وذلك بعد الأحداث السياسية العصيبة التي عرفتها الدارالبيضاء سنة 1965

واستمر جلال فوق خشبة المسرح لمدة خمس سنوات إلى غاية 1970 وهي السنة السوداء في تاريخ فرقة مسرح الناس بعد فشل جولتها العربية و الأوروبية

 

بعدها غير جلان مساره الفني نحو الغناء و بالضبط سنة 1974 عندما أسس لمجموعة جيل الغيوان بمساندة الراحل العربي باطما و الممثل الكبير محمد الخلفي

وبعد سنوات من تأسيس المجموعة،كانت الخطوة الأكبر في تاريخ جيل الغيوان هي مشاركتهم في سهرة كبرى بعد تخلف مجموعة ناس الغيوان للحضور..و ضمت السهرة كبار المطربين المغاربة كعميد الأغنية المغربية عبد الوهاب الدكالي و عندليب المغرب محمد الحياني وغيرهم،ولاقت المجموعة استحسان الجمهور الحاضر و الجمهور الذي كان وراء شاشة التلفزيون.

وبعد هذا النجاح تقاطرت العروض الفنية على المجموعة واستقرت على عرض شركة تونسية سنة 1978 انتقلت من خلاله جيل الغيوان لتونس لمدة 3 سنوات،عرفت فيها أزهى أيامها بعد مشاركاتها الناجحة في العديد من الدول العربية و الاوروبية،كم شاركت المجموعة في أهم المهرجانات التونسية الكبرى كقرطاج وسوس و بنزرت..

لكن نقطة التحول في مسار جيل الغيوان وجلال جلان هي الحادث المميت و المشكوك في أمره الذي راح ضحيته حسن بحرا وعلي الطاهري وهما من أعمدة المجموعة بعد رجوعهما من حفلة فنية بمدينة سوس التونسية.

 

بعد الحادث بأيام،قرر جلال جلان الاستقرار في الديار الفرنسية،وتغيير مساره الفني نحو مجموعة – كارت سيجور – التي كانت في بداياتها الفنية بفرنسا،حيث عرف جلال جلان النجاح من جديد مع مجموعته الجديدة من خلال أغنية – يا الرايح- التي أداها رشيد طه أحد أعضاء المجموعة آنذاك قبل الانفصال في  ما بعد.

 

وعرفت – كارت سيجور – نجاحاتها خلال فترة الثمانينات بالعديد من الدول الأوروبية وخاصة في أمريكا لكونها أول مجموعة جمعت ما هو غربي و عربي وكانت اللبنة الأولى لظهور فن الراي في جميع بقاع العالم من خلال الشاب خالد وفضيل ومامي غيرهم..

وفي التسعينيات،انتقل جلان لأنواع موسيقية جديدة،حيث كان من المؤسسين للموسيقى المختلطة – الفيزيون- وكان من أوائل الفنانين الذي مزجوا الفلكلور المغربي كالملحون و كناوة مع الموسيقى العالمية من خلال تعامله مع المعلمين الكبار في فن كناوة كالمعلم باكبو مولاي حمد و المعلم عبد الكبير ميشان و المعلم حجوب وغيرهم،كما تعامل مع العديد من الفنانين المغاربة كالفنانة سمية عبد العزيز من خلال ألبوم – سمية تغني ناظم الغزالي-

وفي سنة 2002 أعاد جلال جلان إحياء مجموعته الأم جيل الغيوان مع كوكبة من الفنانين الشباب،وأدخل عليها تغييرات من حيث التيمات الموسيقية كثرات الملحون و الغيواني شعبي و الفلكلور الحساني بالإضافة إلى التيمات العالمية،كالجاز و البلوز و الروك..

وفي أواسط الألفينات ظهرت عدة مجموعات مغربية تحت مسمى جيل الغيوان أبرزها مجموعة من مدينة سلا و التي انتحلت الاسم الفني لمجموعة عمرت قرابة 40 سنة،وفي تصريحه لهوارة 44 قال جلال جلان أنه سيتخذ جميع الإجراءات القانونية ضد هته المجموعات التي لم تحترم التاريخ الفني للأعضاء المؤسسين لجيل الغيوان و أنه سيقدم مجموعة جيل الغيوان الحقيقية في مهرجان موازين بليلة الأغنية الغيوانية لتوضيح  اللبس الذي أصاب الجمهور من خلال قرصنة اسم المجموعة.

ويضرب جلال جلان موعدا فنيا مع عشاق جيل الغيوان على منصة  سلا يوم الجمعة 24 ماي على الساعة التاسعة ليلا وبعدها سيكون جلال جلان ضيفا على العديد من المحطات الإذاعية الخاصة بعد سنين من الغياب و التغييب الإعلامي عن الساحة الفنية المغربية..


 

 


1111

0






 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



عيد الموسيقى يكمل عقده الثالث

الرباط تحتفي بليلى علوي

الرباط تحتفي بعلوي

مهرجان كناوة يبقى وفيا لجمهوره

عمر الرداد يعود من بوابة السينما

مهارات الزواج الناجح

الثورة المصرية في رمضان

الفنانون التونسيون المهمشون يعودون عبر بوابة قرطاج

الثمن الاقتصادي للثورات العربية

نزاع الدارجة و الفصحى

المغرب بلد عريق

بعد انتقاده كل عام، التليفزيون المغربي يعد بالفرجة في رمضان

كيف تم الإستفتاء على الدستور

الفنان المغربي الكبير حمادي عمور يقول: احب الصحافة و أكره رجال السياسة

الثلث الناجي في البرلمان المغربي يعود مرة أخرى

قصة مجموعة إزنزارن مع الإعلام الرسمي ولعبة الاختفاء والظهور

الاسواق المغربية تلتهب مع بداية الشهر الفضيل

أسباب فشل ثورة 20 فبراير بالمغرب

على المظلوم أن يعتذر لظالمه

التلفزيون المغربي يضيع فرصة تاريخية لمصالحة مشاهديه





 
قناة 44

مواطن ثاني يشتكي برلماني اتحادي ويتهمه بإرسال عصابة له لقتله


والدا اللاعب آيت العريف يوجهان نداء للملك من أجل إبنهما


مخلفات التدخل العسكري المغربي بعد فك اعتصام قندهار"


بغينا الحولي


كوليني يا حانشة و لا تدريني في الخفشة


تواخير الزمان..ولاو البنات هوما لي كيطلبو الدراري للزواج


الخرفان دارو الكرون


طاموبيلات ساويين ما بقاوش ساويين


توبة الشاب بلال بعيون الشيخ النهاري


بوزبال كيبقى بوزبال


الطاكسيات الجديدة تجوب شوارع الدار البيضاء


جا باش يتصور فالكاميرا ديال التلفزة جاب الربحة فالبحر

 
رأي و آراء

شباط لا يحترم مرجعية حزب الاستقلال


الأتون الامريكى للعرب


ما بعد تفجيرات أبومازن !

 
العين الحمرا

فليسقط ..توم كروز

 
تيفيناغ

ناشطون أمازيغ يطلقون عريضة الكترونية لمطالبة بنكيران وبلمختار بتعميم تدريس الأمازيغية

 
شؤون دينية

.مغربية تتحدى الدواعش الذين رفعوا لواء الذبح باسم الإسلام والمسلمين ا !!

 
بالدارجة

نبذة حول المثل الشعبي

 
وفيات و تعازي

فنانون ومثقفون سياسيون يجتمعون بمراكش لتوديع الفنان الراحل فريد بلكاهية

 
أدسنس
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  هوارة

 
 

»  مع الحدث

 
 

»  سياسة

 
 

»  قناة 44

 
 

»  هموم المجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  رياضة

 
 

»  حوادث

 
 

»  شؤون دينية

 
 

»  فنون

 
 

»  موسيقى

 
 

»  ثقافة

 
 

»  صحافة و إعلام

 
 

»  رأي و آراء

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  إشاعات

 
 

»  تيفيناغ

 
 

»  بالدارجة

 
 

»  ضيف و حوار

 
 

»  فلاحة

 
 

»  سياحة

 
 

»  شعر و أدب

 
 

»  تاريخ و أساطير

 
 

»  علوم و تكنولوجيا

 
 

»  تربية و تعليم

 
 

»  دنيا الأطفال

 
 

»  دليل الأسرة

 
 

»  صحة

 
 

»  سيدتي آنستي

 
 

»  ملتقى العشاق

 
 

»  طرائف و مستملحات

 
 

»  مواهب

 
 

»  أخبار السوق

 
 

»  مهن و حرف

 
 

»  قضاء و قانون

 
 

»  شكايات

 
 

»  احتياجات خاصة

 
 

»  مدونات

 
 

»  منوعات

 
 

»  كاريكاتير و تصوير

 
 

»  انتخابات 2011

 
 

»  أفراح ومسرات

 
 

»  جمعيات و منظمات

 
 

»  وفيات و تعازي

 
 

»  رمضان 2012

 
 

»  السيرة النبوية

 
 

»  إبداعات الشباب

 
 

»  مساعدات اجتماعية

 
 

»  رمضان 2013

 
 

»  أطباق و أذواق

 
 

»  العين الحمرا

 
 
مساعدات اجتماعية

مباردة فاعل خير تطلق حملة “تفسكا ن الخير” للتوزيع أضاحي العيد

 
شكايات

الاعتداء على مهاجر مغربي بمدينة العيون والشرطة تتقاعس في التحقيق مع المعتدين

 
الأكثر مشاهدة

ذكريات من هوارة


أغاني الأطفال... موضة تجارية أم قرار فني؟


هجوم مغربي على مواقع الكترونية اسبانية بسبب استقبال الجندي الاسرائيلي شاليط في الكلاسيكو

 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة